منتديات رحاب العلم
عزيزي الزائر
انت غير مسجل لدينا في منتدانا العزيز منتديات رحاب العلم
كما يسعدنا كثيرا انضمامك الينا
للتسجيل اضغط علي زر التسجيل بالاسفل
اما اذا كنت عضو سابق يشرفنا تسجيل دخولك
لتسجيل دخولك اضغط علي زر دخول بالاسفل
لاغلاق النافذة اضغط علي زر اخفاء بالاسفل


منتدى تعليمي مصري في جميع الصفوف منتديات رحاب العلم
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة

شاطر | 
 

 السلسلة الأولى في شرح الأحاديث النبوية المبحث الثاني حكم ماء البحر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
)~HeRo~(
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة : مصر
ذكر عدد المساهمات : 1463
تاريخ الميلاد : 11/11/1997
تاريخ التسجيل : 14/07/2013
العمر : 20
العمل : طالب

مُساهمةموضوع: السلسلة الأولى في شرح الأحاديث النبوية المبحث الثاني حكم ماء البحر   2013-07-30, 2:38 pm

 عن ابي هريرة رضي الله عنه قال :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في البحر :

(( هو الطهور ماؤه , الحل ميتته ))


اخرجه الأربعة وابن ابي شيبة واللفظ له وابن خزيمة وصححه الترمذي

قال الامام الترمذي عقب تخريجه للحديث ((هذا حديث حسن صحيح ))

وقال في المعلل المفرد : ((سألت محمد بن اسماعيل البخاري عن هذا الحديث فقال: حديث صحيح ))


1- قدح فيه بأنه في سنده سعيد بن سلمة والمغيرة بن ابي بردة وهما مجهولان .

واجيب باندفاع الجهالة عنهما فقد تعدد الرواة والثقات عن كل منهما , ووثقهما الحفاظ

اما سعيد فالمعتمد انه سعيد بن سلمة الأزرقي كذا سماه مالك في الموطأ وقال فيه النسائي انه ثقة .

واما المغيرة بن ابي بردة فقد وثقه النسائي ايضا والبخاري في كتابه عنه .

2- ان يحيى بن سعيد الأنصاري الحافظ قد روى هذا الحديث مرسلا والمرسل ضعيف عند المحدثين .

واجيب انه قد وصله سعيد بن سلمة وهو ثقة وزيادة الثقة مقبولة عند المحققين .



(( سأل رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال:

يا رسول الله , انا نركب البحر ,ونحمل معنا القليل من الماء , فأن

توضأنا به عطشنا , أفنتوضأ من البحر ؟

فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : هو الطهور ماؤه , الحل ميتته ))


الطهور : بفتح الطاء : هو الطاهر بنفسه المطهر لغيره .

الحل: مصدر حل الشيء ضد حرم ,

والمراد بميتته : ما مات فيه من الحيوانات التي لا تعيش الأ فيه ,لا كل حيوان مات فيه


1- ان ماء البحر طاهر في نفسه مطهر لغيره ووجه الاستدلال على ذلك قوله (( الطهور )) فقد وقع جوابا للسؤال

عن التوضئ به فدل انه طاهر مطهر لغيره .

2-ان الماء العظيم لا يضره ما يقع فيه من النجاسات وهذا الحكم مطلق في كل الأحوال كما في ظاهر الحديث , لكنه

مخصص بما اذا تغير احد اوصافه اجماعا.

3-ان الحيوانات البحرية اذا ماتت في البحر بنفسها فأنها حلال كما نص على ذلك ظاهر الحديث والظاهر عموم كل حيوانات البحر والظاهر يشمل ايضا

خنزير البحر وكلب البحر وقد اختلف العلماء في ذلك :

ذهب الحنفية الى ان ما كان في البحر على صورة حيوان البر كالكلب فلا يحل اكله ,وذهب الشافعية الى انه يحل كالسمك

واستثنوا ما يعيش في البر والبحر
فان حكمه ليس كحكم السمك واستدلوا على اباحه الحيوانات البحرية كلها بظاهر هذا الحديث

واستدل الحنفية بقوله تعالى : (( ويحرم عليهم الخبائث )) فان الحيوانات الاخرى سوى السمك مستخبثة

4-ظاهر الحديث يدل ايضا على ان السمك اذا مات وطفا على وجه الماء يحل اكله لعموم قوله ((الحل ميتته )) وقد ذهب الى ذلك الأئمه الثلاثة

وذهب الحنفية الى ان السمك اذا مات بنفسه وطفا على وجه الماء لا يحل اكله بل يكره كراهه لقوله صلى الله عليه وسلم :

((ما ألقاه البحر او جزر عنه فكلوه وما مات فيه وطفا فلا تأكلوه ))


ابو داوود 1-21 الترمذي 1-101

ميزان الاعتدال 2-141

نصب الراية 4-202

الهداية ج4-51-52

حاشية القليوبي 4-257

دراسات تطبيقية في الحديث النبوي : الدكتور نور الدين عتر


{البنر}
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rehab4science.cinebb.com
 
السلسلة الأولى في شرح الأحاديث النبوية المبحث الثاني حكم ماء البحر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات رحاب العلم :: القسم الرئيسي :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: